شركاء في صناعة المستقبل |
إختتام دورة تدريبة حول اليات المتابعة والتقييم للاسترتيجية الوطنية للصحة الإنجابية
الاثنين, 19 كانون الأول, 2016

 

 اختتمت في البحر الميت الدورة التدريبية حول الية المتابعة والتقييم للاستراتيجية الوطنية للصحة الإنجابية وتنظيم الأسرة بتنظيم من المجلس الاعلى للسكان وبالشراكة بمشاركة (35) عضوا من أعضاء اللجنة التوجيهية وضباط الإرتباط للإستراتيجية الوطنية من (31) مؤسسة شريكة.
وشددت الأمين العام للمجلس الاعلى للسكان المهندسة ميسون الزعبي في ختام الدورة التي شارك بتنظيمها مع مشروع تواصل لسعادة الأسرة وبدعم من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية على ضرورة العمل لتطوير الية المتابعة والتقييم وفق ما تناوله التدريب، حيث ان وجود الية متابعة وتقييم فاعلة تجعل النتائج والمخرجات اكثر دقة وتساهم في تحقيق الأهداف المرجوة،.
واكدت ان الغاية من الاستراتيجية الوطنية للصحة الإنجابية/ تنظيم الاسرة للأعوام 2013-2018 والتي يعمل المجلس على متابعة تنفيذها هو تبني بيئة داعمة على مستوى السياسات والخدمات والمعلومات والتي من شانها ان تدعم تحقيق التحول الديموغرافي بحلول عام 2030 ، وتتضمن الاستراتيجية مجموعة من المخرجات والمداخلات المناط تنفيذها من قبل المؤسسات المعنية .
من جهتها قالت مديرة وحدة البرامج في المجلس الدكتورة سوسن الدعجة "إن هذه الدورة جاءت لتعزيز الفهم الموحد حول مدخلات ومخرجات ونتائج الإستراتيجية وقياس المؤشرات من خلال التدريب على آليات المتابعة والتقييم".
فيما أكد خبير السياسات وكسب التأييد في مشروع تواصل لسعادة الاسرة الدكتور زيد الحلواني، ضرورة التزام كافة الشركاء والمعنيين بتنفيذ انشطة ومداخلات هذه الاستراتيجية الوطنية مع التحقق من استخدام ادوات القياس والمتابعة والتقييم لأثر الأنشطة والمداخلات.
يشار الى ان الورشة التي عقدت على مدار ثلاثة أيام وركز فيها على تطوير المهارات اللازمة في آليات المتابعة والتقييم للخروج بتقارير دورية دقيقة وضمن أسس ومعايير واضحة، خرجت بعدة توصيات من أهمها إعادة هيكلة اللجان التوجيهية والفنية، واعداد الخطط التنفيذية للعام المقبل ضمن مخرجات التدريب واعداد تقرير المتابعة لعام 2016 لكل شريك ضمن الية المتابعة والتقييم التي تم تدريبهم عليها.